شارك عشرات الآلاف من المغاربة، اليوم الأحد، في مسيرة احتجاجية بالعاصمة الرباط، رفضا لاعتراف الإدارة الأمريكية بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وبحسب ما ذكرته وكالة الأناضول، فإن “أفواج المشاركين من مدن ومناطق البلاد، لا زالت تتوافد إلى المسيرة”، ودعت إلى المسيرة مجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين، والجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفسلطيني، وشاركت فيها مختلف التيارات والهيئات السياسية والنقابية والمهنية والمدنية المغربية.

وشهدت المسيرة مشاركة وزراء ومسؤولين في الحكومة، وقيادات مختلف الأحزاب السياسية الموالية والمعارضة، والجماعات الإسلامية، ومنظمات حقوق الإنسان والمجتمع المدني.

وردّد المحتجون، شعارات تدين القرار الأمريكي، وتؤكد على أن “القدس عاصمة أبدية لفلسطين”، وأخرى تقول “ترامب يا صهيون قدسنا في العيون”، و”الشعب يريد تحرير فلسطين”.

ورفع المتظاهرون أعلام فلسطين ولافتات كتب عليها “القدس عاصمة فسلطين”، وتلحفوا بكوفيات فلسطينية كتب عليها “القدس لنا”.

والأربعاء الماضي، أعلن ترامب اعتراف بلاده رسميًا بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل، ونقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة، وسط غضب عربي وإسلامي، وقلق وتحذيرات دولية، ويشمل قرار ترامب الشطر الشرقي من القدس، الذي احتلته إسرائيل عام 1967، وهي خطوة لم تسبقه إليها أي دولة.

TRT العربية – وكالات