وصل رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري إلى باريس للمشاركة في اجتماع مجموعة الدعم الدولية للبنان حيث ستكون له كلمة اليوم في الاجتماع بالإضافة إلى كلمة راعي المؤتمر الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وكانت وزارة الخارجية الفرنسية قد شددت أمس على أنّ احتضان باريس لاجتماع مجموعة الدعم‬ الدولية للبنان «يرمي إلى إعادة تأكيد المجتمع الدولي دعمه للبنان وسيادته واستقراره وأمنه».

وفي هذا السياق أدلى نائب المتحدث باسم الخارجية الفرنسية ببيان للمناسبة أوضح فيه أنّ الاجتماع سيفتتحه ماكرون، وسيشارك في رئاسته وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لو دريان ونائبة الأمين العام للأمم المتحدة آمنة محمد، وسيحضره الرئيس الحريري، مشيراً إلى أنه سيشارك في اجتماع باريس كل من ألمانيا والصين والولايات المتحدة الأميركية وإيطاليا والمملكة المتحدة وروسيا والاتحاد الأوروبي وجامعة الدول العربية ومفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي والبنك الدولي ومكتب المنسق الخاص للأمم المتحدة في لبنان".