صيدا- «المستقبل»

افتتح مركز الأولي للمعارض والترفيه La Salle على أرض المعارض في الرميلة، معرض «TECHNO BUILD2017» المتخصص بمواد وقطاع البناء والإنشاءات برعاية النائب علي عسيران وحضور فاعليات سياسية ورسمية واقتصادية وأهلية ومشاركة نحو 50 مؤسسة وشركة متخصصة.

وكان في استقبالهم رئيس مجلس إدارة المركز وليد الصالح وعقيلته.

وفي كلمة له في حفل الافتتاح، اعتبر النائب عسيران أن «المعارض مصلحة عامة للتجارة والصناعة والاقتصاد الوطني، ونحن في منطقة الجنوب وصيدا بحاجة لمزيد من التواصل السياسي والتجاري والأهلي وفي كل معاني الحياة»، آملاً أن يكون هذا المعرض ناجحاً ومشيراً إلى أنه دلالة على إمكانيات لبنان واللبنانيين. ورأى أن الوضع الاقتصادي يمر بشيء من الركود، وإنما الأمل معقود على تحسين سيحصل نتيجة سياسات ستنتهجها الحكومة التي عادت لاجتماعاتها. وقال «هناك حكمة لا متناهية من جميع اللبنانيين وعند القادة اللبنانيين وهم تمكنوا من أن يمسكوا بقرارهم الوطني ويضعوا حداً لقرارات تأتيهم من الخارج وليست دائماً من مصلحتهم وإن شاء الله يستمرون بالتوافق مع بعضهم البعض لمصلحة لبنان».

وزارت النائب بهية الحريري المعرض وجالت في أرجائه برفقة الصالح وعقيلته واطلعت على ما تعرضه المؤسسات المشاركة وتخصص كل منها بمجال معين من مجالات قطاع البناء. وهنأت الحريري الصالح على هذا المعرض التي رأت أنه متميز من حيث تنظيمه ومن حيث تخصصه منوهة بالدور الذي يقوم به مركز «La Salle» في مجال تنظيم المعارض المتخصصة والتي تتحول مقصداً للمهتمين من كل لبنان، وفي استقطاب المناسبات المختلفة، وما يشكله المركز من نقطة وصل وتواصل بين الجنوب والجبل وبيروت ومساحة لقاء تختصر المسافة بين التاجر أو المنتج وبين المستهلك، ومرفقاً يعطي زخماً للنشاط والحيوية في هذه المنطقة.

من جهته، قال الصالح إنه المعرض الثاني من نوعه الذي ينظمه المركز في غضون سنتين، وهو متخصص بمواد البناء وكل ما يهم المهندسين وقطاع البناء وقطاع الإنشاءات موجود عندنا بالمعرض الذي يتضمن مواد وأقساماً متنوعة منها سيراميك ومواد عزل ومواد صحية وكهربائية ومصاعد ونجارة، وكل ما يهم المهندس للبناء.

ويستمر المعرض حتى مساء الخميس من الساعة الثالثة عصراً وحتى التاسعة مساءً.