قال مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا ستافان دي ميستورا للصحفيين اليوم إنه "سيجري النظر فيما إن كان أي من طرفي الصراع في سوريا يحاول إفساد محادثات السلام المنعقدة في جنيف".

وقال دي ميستورا "إذا خلصنا لا قدر الله، لأن‭ ‬هذا سيكون نبأ سيئا جدا، إلى أن أحد الطرفين يحاول فعليا... إفساد التقدم وعملية جنيف فستكون لذلك تداعيات سيئة جدا على أي محاولة سياسية أخرى تجري في أي مكان آخر".