أفادت "الوكالة الوطنية للاعلام" أن مخيمي عين الحلوة والمية ومية في مدينة صيدا، نفذا إضرابا عاما، حيث أقفلت المؤسسات والمدارس والمراكز، تلبية لدعوة القيادة السياسية الفلسطينية والفصائل واللجان الشعبية، استنكارا لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب جعل مدينة القدس الفلسطينية عاصمة للاحتلال الاسرائيلي.

وكانت ساحات المخيمات، شهدت مساء أمس، مسيرات غاضبة ورفع أعلام تحمل صور القدس وهتافات مستنكرة ومنددة لهذا القرار الذي وصفته "بالظالم"، داعية "أحرار العالم والعرب جميعا للوقوف صفا واحدا ضد هذا القرار".