تم تتويج الموسم الثاني من جيل الأوريان (Génération Orient)، هذه الشراكة الثقافيّة بين بنك سوسيته جنرال في لبنان وصحيفة لوريان لو جور، في 4 كانون الأول، في Music Hall في بيروت، مع حفل تقديم الجوائز على الفائزين في جو احتفالي.

وقال بيان: «إنه على مدى 12 شهراً، تعرّفنا وتابعنا قصّة ومسيرة إثني عشر فناناً لبنانياً شاباً من خلفيّات مختلفة: الطبخ والرسم والتصميم والتصوير الفوتوغرافي ورواية القصص والمسرح والموسيقى والأزياء، والرقص، والسينما، والهندسة المعمارية وفن الوشم. كلّ شهر، كنا على الموعد مع فنان، خصّص له لوريان لو جور صفحة كاملة في النسخة المطبوعة من الصحيفة وعلى الموقع الإلكتروني، رافقها حملة كبيرة على مواقع التواصل الاجتماعية العائدة للصحيفة (فايسبوك وإنستاغرام وتويتر)، تضمّنت مقابلات ومقالات وفيديو من إعداد كارل حديفي. وأتت النتيجة النهائيّة من خلال التصويت الذي انقسم مناصفةً بين الجمهور ولجنة التحكيم المؤلّفة من الخبراء».

أضاف: «منحت الجائزة الأولى للمهندسين المعماريين الموهوبين غيث أبي غانم وجاد ملكي، في حين نال الراقص تشارلي برينس الجائزة الثانية، وتم منح الجائزة الثالثة إلى الرسام والراوي سالم عزام».

وخلال الاحتفال الختامي، قالت جوانا بالوغلو، المسؤولة عن قسم التواصل في بنك سوسيته جنرال في لبنان: «مضى حوالي العامين على تعاون SGBL، شريك الثقافة، مع لوريان لو جور، في هذه المغامرة الجميلة لتأكيد إرادتنا لتعزيز الإبداع الفني الغني والوافر ومرافقة هذه المواهب الشغوفة الشابّة في لقائهم مع قراء لوريان لو جور. نحن فخورون، في SGBL، بمساعدتنا لهذه المواهب الشابّة ليتمّ اكتشفهم من الجمهور العريض ولتسليط الضوء على فنهم وشغفهم».