أنار المدير العام لشركة كهرباء زحلة أسعد نكد مقام سيدة زحلة والبقاع لمناسبة الأعياد في حفل ميلادي أحيته عبير نعمه بحضور الأساقفة عصام يوحنا درويش، جوزف معوض، بولس سفر وتيودور غندور وحشد من مخاتير وفاعليات زحلية وبقاعية. وتميزت الإنارة هذا العام بأحدث ما توصل إليه عالم الضوئيات على غرار إنارة برج ايفل في باريس، إلى جانب الأمسية الميلادية التي أحيتها عبير نعمه لساعتين من الوقت نقلت نعمه خلالهما الحضور بصوتها السماوي إلى أجواء الميلاد في مقام أم الطفل يسوع الذي يذخر بالإيمان والخشوع.

وخلال الرسيتال وبعد كلمة تقديم للمخرج جوزف شعنين، تحدث المطران عصام درويش داعياً إلى المحبة والتكاتف ونبذ العنف والحقد ليحل السلام بين الجميع استعداداً لاستقبال طفل المغارة الذي يجسد المحبة والسلام والطمأنينة بين البشر.

وبعد الرسيتال وقص الشريط التقليدي لإطلاق إنارة الميلاد لمقام سيدة زحلة والبقاع، تحدث نكد فقال «بداية أشكر الأساقفة لوجودهم إلى جانب شركة كهرباء زحلة منذ إطلاق مشروع الإنتاج الذي ما كان ليتحقق لولا دعمهم ومن هذا المقام أقسمنا أمام السيدة العذراء وتمثال سانت ريتا بأن ننجز ثلاثة أشياء: إنتاج الكهرباء 24/24، وفولتاج منتظم، وفاتورة واحدة أقل بنسبة 30 في المئة من فاتورة المولدات الخاصة وفاتورة شركة كهرباء زحلة». أضاف «اليوم بعد ثلاث سنوات وفينا بوعدنا وبات لدينا كهرباء 24/24 في وقت التقنين، ما انعكس ايجاباً على منطقة زحلة و17 بلدة في قضائها، لا سيما الإنارة العامة للبلديات، ما خلق حالة من الأمن والأمان، والوضع الاقتصادي إلى تحسن جراء توفر فرص عمل في منطقتنا لتوفر الكهرباء 24/24 إلى جانب مياه الشفة التي أصبحت متوفرة بسبب تأمين الكهرباء». وشكر نكد المجتمع المدني في البقاع و زحلة، الذي وقف إلى جانب الشركة لتحقيق حلم كل بقاعي.

من جهته، هنأ المطران درويش الزحليين والبقاعيين داعياً للمحبة والتكافل ونبذ البغض ونوه بجهود المهندس نكد، متمنياً «المزيد من الأمن والسلام لزحلة والبقاع ولبنان».