اعلن وزير الخارجية الأميركي ريكس تيلرسون اليوم إن واشنطن ترى أن من مسؤولية موسكو التأكد من مشاركة حليفتها سوريا في محادثات السلام السورية بقيادة الأمم المتحدة.

ويبرز هذا التصريح لتيلرسون مدى اعتماد الغرب على روسيا في مساعي التعامل مع الصراعات المتعددة بمنطقة الشرق الأوسط.

وأشار تيلرسون أيضا خلال اجتماع لوزراء خارجية دول حلف شمال الأطلسي في بروكسل إلى أن الحلفاء الغربيين اتفقوا على عدم تطبيع العلاقات مع روسيا.