بدأ كل شيء بتلميح غير مقصود من رائد الفضاء الإيطالي الموجود على متن المحطة الفضائية الدولية، وانتهى الأمر بإعداد البيتزا في ظرف انعدام الجاذبية الأرضية.

وخلال أحد الاتصالات مع مركز وكالة «ناسا» الفضائية، قال رائد الفضاء الإيطالي باولو نيسبولي إنه «يشتاق لأكل البيتزا». وفهم المختصون على الأرض ذلك كإشارة للعمل، وأرسلوا إلى هناك، جميع المكونات اللازمة لتحضير البيتزا. لكن نيسبولي لم يكن وحيداً على متن محطة الفضاء الدولية، ويوجد معه هناك ثلاثة رواد أميركيين وهم: راندي بريزنيك، مارك واندي هاي وجو أكابا، إضافة إلى رائدين روسيين وهما: ألكسندر ميسوركين وسيرغي ريزانسكي، وجميعهم شاركوا في إعداد البيتزا وتناولها لاحقاً. وأعد باولو نيسبولي البيتزا مع الأرضي شوكي، في حين أن بقية الطاقم فضّل «البيتزا الكلاسيكية»، المكونة بشكل رئيس من البيبروني والجبن ومعجون الثوم.

وظهر على شبكة الإنترنت شريط فيديو، يظهر طاقم محطة الفضاء الدولية وهو يعمل على إعداد البيتزا وتقاسمها وهي تسبح لانعدام الجاذبية. وعلق خبراء وكالة «ناسا» الفضائية على تجربة الطهي الفضائية هذه، بالتذكير بأن الطعام الذي كان متاحاً في الماضي لرواد الفضاء، كان عبارة عن معجون في أنابيب. (روسيا اليوم)