في أعقاب وفاة الرئيس اليمني السابق، أعلن حزب المؤتمر الشعبي إن المعركة مع الحوثيين مستمرة ومقدسة، مشيرا إلى أن "مواجهة ميليشيات الحوثي كانت الوصية الأخيرة لصالح".

وقالت مصادر في العاصمة اليمنية صنعاء إن ميليشيات الحوثي الإيرانية يحتشدون أمام القصر الجمهوري لشن هجوم جديد على الحي السياسي وجامع الصالح.

من جهته، شن التحالف العربي غارات على ميليشيات الحوثي شمالي صنعاء، وذلك بعد تجدد الاشتباكات في الحي السياسي وشارع الجزائر في العاصمة.

كما قتل الأمين العام المساعد لحزب المؤتمر الشعبي طارق العواضي، وأصيب خالد نجل صالح، قبل أن يتم أسره من قبل ميليشيات الحوثي، فيما تضاربت المعلومات بشأن عارف الزوكا.

(وكالات)